ثمالة حب



[KINDLE] ❅ ثمالة حب Author جواد صيداوي – E17streets4all.co.uk فالحياة لا توهب لنا مرتين، لذلك ينبغي لنا، كلما ساء مجرى حياتنا، وفي أيِّ مرحلة من مراحل العمر، أن نوجِّه الدف فالحياة لا توهب لنا مرتين، لذلك ينبغي لنا، كلما ساء مجرى حياتنا، وفي أيِّ مرحلة من مراحل العمر، أن نوجِّه الدفَّة، متى كنا قادرين على ذلك، نحو مجارٍ أكثر هدوءاً وأمناً مثلما يفعل البحار الحاذق، حتى إذا بلغنا الشاطئ الأخير، غادرنا سفينة الحياة سعداء، ولو بثُمالة الحب، غير آسفين على ما فاتنا إن من يقاربني في السن يتمنَّى، في أعماقه، لو أن العمر يعود به بضع سنوات إلى الوراء لأن نفسه تصبو إلى تحقيق رغبة أو رغبات، قديمة أو طارئة، لا يسمح له عمره الراهن بتحقيقها، أو لا يجرؤ على تحقيقها، فينطوي على ذاته حسيراً لا أراني، في ما أنا عليه، بحاجة إلى التمني، ليس لأن التمني رأس مال المقاليس فحسب، وإنما، أيضاً، لأن ما تهبني إياه هذه العلاقة المتأخرة، أجمل وأغنى مما يحلم به الآخرون، فلا لوم عليَّ، إذن، إذا هتفت في سرّي، وفي العلن، أوكي ندى.ثمالة حب

.

ثمالة حب PDF ò Paperback
    ثمالة حب PDF ò Paperback بحاجة إلى التمني، ليس لأن التمني رأس مال المقاليس فحسب، وإنما، أيضاً، لأن ما تهبني إياه هذه العلاقة المتأخرة، أجمل وأغنى مما يحلم به الآخرون، فلا لوم عليَّ، إذن، إذا هتفت في سرّي، وفي العلن، أوكي ندى."/>
  • Paperback
  • 136 pages
  • ثمالة حب
  • جواد صيداوي
  • Arabic
  • 15 December 2019

15 thoughts on “ثمالة حب

  1. says:

    لا أذكر تفاصيل القصه فقرأتها قبل أربعة أعوام أو يزيدون..
    كل ما أذكره انني كنت فعلا في حالة ثمالة حب فأحببت القصه لتشابه حالنا..


    فالحياة لا توهب لنا مرتين، لذلك ينبغي لنا، كلما ساء مجرى حياتنا، وفي أيِّ مرحلة من مراحل العمر، أن نوجِّه الدفَّة، متى كنا قادرين على ذلك، نحو مجارٍ أكثر هدوءاً وأمناً مثلما يفعل البحار الحاذق، حتى إذا بلغنا الشاطئ الأخير، غادرنا سفينة الحياة سعداء، ولو بثُمالة الحب، غير آسفين على ما فاتنا. إن من يقاربني في السن يتمنَّى، في أعماقه، لو أن العمر يعود به بضع سنوات إلى الوراء لأن نفسه تصبو إلى تحقيق رغبة أو رغبات، قديمة أو طارئة، لا يسمح له عمره الراهن بتحقيقها، أو لا يجرؤ على تحقيقها، فينطوي على ذاته حسيراً. لا أراني، في ما أنا عليه، بحاجة إلى التمني، ليس لأن التمني رأس مال المقاليس فحسب، وإنما، أيضاً، لأن ما تهبني إياه هذه العلاقة المتأخرة، أجمل وأغنى مما يحلم به الآخرون، فلا لوم عليَّ، إذن، إذا هتفت في سرّي، وفي العلن

  2. says:

    لا أذكر تفاصيلها .. لكنني أذكر ان احساسها كان بصدق
    ثمالة حب
    واقعية .. كانت تخاطب الوجدان والروح

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *